English  
 
 
       
     
 

 

 

بحضور الرئيس التنفيذي بالإنابة..
رئيس مجلس إدارة شركة قطر للمواد الأولية يعقد أول لقاء تفاكري مع موظفي الشركة ويستعرض الرؤى والوجهات المستقبلية للتطوير خلال المرحلة المقبلة .
سعد المهندي: الاستراتيجية المستقبلية للشركة تتمحور حول المحافظة على أسعار المواد الأولية وتقليل التكاليف التشغيلية للشركة .
عبدالله العطية: تحقيق تطلعات مجلس الإدارة بتعزيز أهمية مكانة الشركة في قطاع منتجات المواد الأولية عالية الجودة وبأسعار تنافسية تسهم في تسريع عجلة استكمال مشاريع البنية التحتية بالدولة .

في أول لقاء بعد إعادة  تشكيل مجلس إدارة شركة قطر للمواد الأولية، التقى سعادة الدكتور المهندس سعد بن أحمد بن إبراهيم المهندي، رئيس مجلس إدارة الشركة  والمهندس عبدالله بن حمد العطية ، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي بالإنابة مع مدراء الإدارات ورؤساء الأقسام وموظفي الشركة، حيث تم خلال الاجتماع استعراض الرؤى والوجهات المستقبلية المستحدثة لتطوير الأداء خلال المرحلة المقبلة.


ولـــدى مخـــاطبته مدراء الإدارات ورؤساء الأقســـام والموظفين ، أكـــد الدكتور المهنـــدس سعد المهندي أن شركة قطر للمواد الأولية هي واحدة من أهم الشركات الرئيسة في الدولة التي تعمل على تعزيز دعائم الاقتصاد الوطني في مجال توفير المواد الأولية للشركات، منوهاً في هذا الصدد إلى أن قطر للمواد الأولية هي من أهم الشركات التي تعمل على المحافظة الاستقرار الاقتصادي للدولة.


وأشار المهندي إلى أن اللقاء التنويري الأول مع كبار الموظفين هدف إلى مشاركة وتبادل الأفكار والرؤى المستقبلية  للمساهمة في تعزيز القدرات الإنتاجية وخفض تكلفة الإنتاج التشغيلية  واللوجستية والمحافظة على الأسعار التنافسية. ولفت المهندي إلى أن التطور والتعاون المنشود خلال المرحلة المقبلة سيكون من خلال تضافر جهود الجميع والتعاون بغية الوصول لتنفيذ رؤى وأهداف الشركة المستقبلية.


وناشد رئيس مجلس إدارة الشركة جميع العاملين على بذل المزيد من الجهود وإظهار الإخلاص والتفاني من خلال التركيز على جوانب التحرك الذاتي والإسهام  بالأفكار الإبداعية، قائلاً إن ذلك يأتى من خلال أن يعمل كل موظف على إيجاد خطة تطويرية عبر الإدارة أو القسم الذي يعمل به. وأكد المهندي اتخاذ خطوات إيجابية من خلال طرح المبادرات الإبداعية والابتكارية والتي من شأنها ستضيف إلى النواحي الإيجابية للشركة وبالتالي وضعها في مصاف الشركات الوطنية الرائدة في الدولة.


كما شدد المهندي على أن روح الأداء المميز للموظفين خلال المرحلة المقبلة سيكون هو المؤشر الحقيقي للتعاون مع  مجلس إدارة الشركة، داعياً الجميع لتطوير الذات والتماشي مع وجهات الإدارة.


وكان في مستهل اللقاء، أكد عبدالله العطية أن مجلس الإدارة الذي أعيد تشكيله مؤخراَ قد عقد اجتماعاً يوم الخميس الماضي ، حيث أكد جميع أعضاء مجلس الإدارة على أهمية الشركة ومكانتها بالنسبة للدولة من ناحية استراتيجية تعمل على توفير جميع المواد الأولية للشركات العاملة في البلاد.


وشدد العطية خلال مخاطبته اللقاء التعريفي الأول مع مدراء الإدارات ورؤساء الأقسام والموظفين أن الإدارة الجديدة منفتحة على الجميع للعمل سوياً للإرتقاء بالعمل لتنفيذ رؤى الشركة الثاقبة على أرض الواقع  وتحقيق هدف واحد هو تعزيز أهمية مكانة الشركة في قطاع منتجات المواد الأولية عالية الجودة وبأسعار تنافسية تسهم في تسريع عجلة استكمال مشاريع البنية التحتية بالدولة.


ونوه العطية أن الرؤية الجديدة ستركز على العمل بشكل أكثر حيوية وتعزيز المبيعات والمشتريات لمختلف منتجات الشركة في مجال المواد الأولية.
وقال الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة قطر للمواد الأولية إن جميع العاملين بالشركة لديهم الفرصة المؤاتية  ليكونوا جزءً أصيلاً في منظومة التطوير وتعزيز الإنتاجية والمبيعات وبالتالي رفع عائدات الشركة، حتى تكون قطر للمواد الأولية واحدة من أفضل الشركات نمواً وتأثيراً في الدولة خلال المرحلة المقبلة.


وناشد العطية جميع مدراء الإدارات ورؤساء الأقسام والموظفين للتفاني والإخلاص في العمل لحفز وجهات الإنتاج والتركيز على المجالات الإبداعية  والابتكارية للنهوض بمقومات الشركة من ناحية نمو العائدات ومقابلة جميع متطلبات المواد الأولية للشركات في الدولة ومن ثم الانطلاق نحو آفاق النمو والتطور التنافسي على مستوى المنطقة.


كما استمع رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة قطر للمواد الأولية بالإنابة من مدراء الإدارات على جوانب الأداء التشغيلية في إداراتهم والمعوقات التي تواجهم في أعمالهم وخططهم لتطوير العمل في إداراتهم خاصة أن الشركة مقبلة على أعمال كبيرة خلال الأشهر القادمة.

 

 

   
رجوع